|
مدونة لنكاوي مدونة لنكاوي

ماهو العصف الذهني وكيف توظفه في ايجاد فكرة مبتكرة لعملك ؟

 

ماهو العصف الذهني وكيف توظفه في ايجاد فكرة مبتكرة لعملك ؟

ماهو العصف الذهني وكيف توظفه في ايجاد فكرة مبتكرة لعملك ؟


الكثير من رواد الأعمال و المستقلين يواجهون عدد من المشكلات  و البعض الآخر يعاني من انعدام وجود أفكار إبداعية تساعده على زيادة انتاجيته وربحه، و قد جاءت طريقة العصف الذهني لحل كل هذه المشكلات بسهولة ، فالعصف الذهني أسلوب تفكيري ناجح في العثور على الحلول الناجحة لكثير و كثير من المشكلات المختلفة، ولهذه الطريقة أثر كبير في تعزيز القدرة الذهنية و توليد عدد من الأفكار التي قد تغير مجرى عملك أو حياتك بأكملها،  و في هذه المقالة سوف نتناول العصف الذهني، تعريفه و أهميته، و أهم استخدامات العصف الذهني، و كيفية توظيف العصف الذهني لتوليد الأفكار المبتكرة لعملك.



أولا | العصف الذهني و أهميته و استخداماته:


ما هو العصف الذهني؟




قبل أي شيء يجب أن نوضح أن خاصية العصف الذهني (The Brainstorming) قد ظهرت أول مرة عام 1888 في الولايات المتحدة الأمريكية، فقد أخترعها إعلامي يُسمى أليكس أزبورن، و قد قام بتعريفها على أنها طريقة تعمل على إنتاج الأفكار بشكل جماعي أو فردي  من خلال عرض جميع جوانب موضوع أو مشكلة ما، فالعصف الذهني بمثابة عملية لتوليد عدد من الأفكار من خلال إجراء النقاشات و السماح للآخرين بالتفكير بصوت عال ويشارك ما يدور في ذهنه مع الآخرين حتى يتمكنوا من جمع أكبر عدد ممكن من الحلول، و أهم ما يميز هذه الخاصية هي عدم تقييم الأفكار التي تولدت بشكل مباشر بل يتم جمع الافكار من الجميع مهما كانت غريبة أو مستحيلة و بعد ذلك يتناولونها بالنقاش مرة أخرى لتقييمها، مما يعطي الحرية للآخرين لإبراز ما جال في خاطره دون قلق أو توتر.

 

ما أهمية العصف الذهني؟



هناك عدد من الفوائد لطريقة العصف الذهني لتوليد المزيد من الأفكار و يمكن إيجازها في النقاط التالية:

1- توسيع الخيال و زيادة حماس التعلم و المشاركة.

2- تعزيز مهارات التواصل.

3- تشجيع مهارة القيادة .

4- تساعد الفرد على إدراك قيمة و أهمية أفكاره.

5- تعزز ثقة الفرد في نفسه و تنمي مهارة الاستماع و تقبل الآخر.

6- يشجع الأفراد على مشاركة أفكارهم و العمل الجماعي.

7- نشر مبادئ الاحترام و الخُلق الحسن و احترام الآخرين و آرائهم.

8- تقديم حلول صحيحة مدروسة بشكل كامل، و فتح فرصة للعقل لتقديم أفضل ما بداخله من أفكار و ابداعات.

 

فيمَ يستخدم العصف الذهني؟




هناك العديد من الاستخدامات لتلك الخاصية حيث:

1- يستخدم في حل المشكلات المعقدة التي قد تواجهك في العمل و بالتالي تحقيق النجاح.

2- تستخدم لتكوين طاقم عمل متعاون مبدع.

3- التخطيط و الإنتاجية و الابتكار.


- كيفية القيام بعملية عصف ذهني ناجحة؟



هناك  بعض الشروط الواجب مراعاتها للوصول إلى عصف ذهني ناجح:

1. الابتعاد عن النقد المستمر و التقليل من أفكار الآخرين.

2. تشجيع الأفكار و تحفيز الآخرين على التفكير.

3.استخدام الأفكار البسيطة للوصول إلى الأفكار الكبيرة.

 

 

ثانيا | مراحل العصف الذهني، و كيفية استغلاله في توليد الأفكار المبدعة لعملك:


- مراحل العصف الذهني:



1- تحديد المشكلة.

2- تقديم و جمع أكبر عدد من الحلول الممكنة.

3- تحليل الحلول المقدمة بعد الانتهاء من جمعها.

4- تطوير الحلول المقدمة بعد مناقشتها لرؤية الأنسب منها.

5- إختيار الحل الأنسب و البدء في تطبيقه.


- كيف يمكن استغلال العصف الذهني في توليد أفكار مبتكرة لعملك و الاستفادة منها؟



هناك عدد من التقنيات التي ستعينك على تكوين عصف ذهني و استنتاج عدد من الأفكار الإبداعية، و إليك هذه التقنيات:


- قم بجعل بعض العملاء المستهدفين بالمشاركة في عملية العصف الذهني:

تساعدك تلك التقنية على معرفة كيف يفكر عملائك في الخدمة أو العمل الذي تقدمه، و ما يرغبون به من تطويرات، و بالتالي تزويدك بعدد من الأفكار التي تساعدك على تطوير عملك من خلال تطوير خدمتك أو المنتج الذي تقدمه.


- ضع نفسك موضع عميلك، فكيف ستفكر؟

حاول أثناء مناقشات العصف الذهني أن تضع نفسك في موضع عميلك، فترى ما يجب عليه أن يكون منتجك أو خدمتك.


- تعلم من تجارب المشروعات المشابهة لعملك:

تابع سوق عملك و ما يتم طرحه من أفكار، فقد يعينك ذلك على إكتساب بعض الحلول الجديدة المبتكرة، ويفتح آفاقك لمعرفة المزيد و المزيد عن عملك.


- فكك مشكلتك إلى عناصر:

أهم ما يجب فعله لحل أي مشكلة هي تفكيكها و محاولة التفكير في كل جزء بشكل منفصل ثم ربط الأفكار ببعضها مجددا للوصول لحل متكامل وشامل، فأولا قم بتوضيح مشكلتك، و كيف ظهرت و لماذا تكونت و ما نتائج وجودها على عملك، حمس المشاركين معك على طرح الحلول التي يرونها مناسبة، ثم أبدأ بفحص كل حل بشكل منفرد للوصول للحل المناسب.


- كن مطلعا على الاعلانات ذات العلاقة بخدمتك أو عملك:

تساعدك الاعلانات او الترويجات عن خدمات الآخرين على إكتساب عدد من الأفكار الجديدة و لفت انتباهك لعدد من الجوانب التي يجب عليك أخذها في الحسبان أثناء المناقشات و جلسات العصف الذهني.


- ركز على المستقبل ولا تعلق نفسك بما مضى:

تطلع إلى المستقبل و تخلص من قيود الماضي، فأكثر شيء قد يقتل الابداع في جلسات العصف الذهني هي قيود الماضي.


- ناقش جميع الأفكار حتى تلك الأفكار الخيالية و السلبية:

لا تستثني أي نوع من الأفكار أو الحلول المقدمة، حاول دوما مناقشة جميع الأفكار المقدمة، فالأفكار الخيالية اليوم قد تغدو صباحا ممكنة بل و تزيد من نجاح عملك.


التعليقات

جميع الحقوق محفوظة

مدونة لنكاوي

2022